الاثنين، 26 مارس، 2012

لـيـه يا وقــتي



(( لـيـه يا وقــتي ))

اركض خايف(ن) من شي ... واقـفـل مـن وراي الباب
وفـجـــأة ألـقـــاه قـــدامـي ... رجــع هـم(ن) يفك أبواب
أنا فـي كـل شـــي ألـــقــى ... بقــــايا من ألــم وعـــتاب
وحتى إني غـديت اســمع ... ســـواليفي مع الجـــدران

أنا عــايش على الذكــرى ... أنا عـايش على الأطــلال
أنا عــايش على الهـامش ... حــــياتي كلــها إهــمــال
ومــتغــــرب أنـا بـوقــتي ... اغـادر حال واسـكن حال
أنـا ضـــــايع بهـالغــــربة ... ولاني عــارف العـــنوان

أنـا ودي لـو افـــتح بــاب ... ألـقــى وجـــه يـقــــابلني
ينـســـيني هـمـومـي اللـي ... طــــوال اليـوم تتعــــبني
ولا مـن دارت الـدنـيـــــــا ... يـرســـــيني ويحـــضــني
واعـيـش بعــالم(ن) ثاني ... واعـرف إنه دفا الأوطان

ابنهي غـربة(ن) بالروح ... تسـاومني بألـم وجـــراح
واشـــعـر بالأمـــــان اللي ... فقــدته مـن زمــان وراح
أنـا مـن حـــقـي اتهـــــنى ... ومـن حــقي بعـــد ارتاح
وإلا مـا هـــو مـن حــقـي ... إذا يوم(ن) احـب انســان

عـــــلّـم لـيــه يـا وقـــتـي ... تبي تـظــــلـم ولا تـرحـــم
خـلاص الوحـــدة هـدتني ... وغـصــب(ن) عـني اتألم
يكــفي دروس يـا وقــتي ... وش اللي بـاقـي اتـعــــــــلم
تـرانـي لك أنـا مـســـــلّم ... وخاضع لك ولو خـسـران

شــعـر
نواف بن يوســف الســعـداني
يوم الســــبت     01/05/1433هـ  ///  24/03/2012م

ليتني يا قـلب ما فـكـرت لحــظه فـي عــتابه ..

(( مـحــيرٍ قــلبي ))

بي عذاب(ن) بالضـمير متّعـب القلب بحـسـابه
ولي عيون(ن) غارقات بدمعها ما يرحـمـنّه
العـشير اللي سجن هالروح وابطى في غيابه
هـو أنا سـبة غـيابه محـير(ن) قلبـي بظـــنّه
ليتني يا قـلب ما فـكـرت لحــظه فـي عــتابه
كلمـتين عــتاب قـيلت ولا هـقــيت يزعــلنّه
والله إني ما نويت انهج دروب(ن) في عـقابه
بس اخاف ان العـلـوم اللي بدت له خـوفـنّه
يا عـسـاها ما تعـــود له ســواليف الطــلابه
الشـحــيح اللي تغـلى بالوصــال وسـن سـنه
وده بشيٍ(ن) يرزه لين صار الوقـت وجـابه
صـــار له عــذر يتغـلى والمـشـاعر يعــذرنّه
عاذره لو ما فرق بين الخــطا وإلا صـــوابه
لو ثبت جـرمــه بحــالي عــنده اللي يبــرّينّه
خوف قلبي من عيون(ن) طاغيات(ن) في مصابه
صــــوبنه مـن زمـــان وعـلته به مـســـتكنّه
غالب(ن) قلبي وجيش من الوصايف انتخابه
كمله ربي بوصوف(ن) غصب عنا ينّصفـنّه
تنصفه خصلات شـعـر(ن) في نعـومتها ذرابه
وإلا عـطر(ن) من نهود(ن) كـنهن ازهـور جـنّه
مرويات(ن) للرضـيع ومشـفـيات(ن) كالطـبابه
مشــفـيات الســقـم من كل الجــروح يبـرينّه
مدفــيات(ن) للصــــقـيع يـذوب ثلجــه ولا درابه
مثل ما ذبت ضـلوعي يومهن جـن يحـضـننّه
والقـوام اللي تنســق خـصــر ضامـر إلتوابه
وحـنيت الظهـرالمقـوس ولينـات(ن) يردفــنّه
حوض(ن) وسيعٍ بالعـطا دوم يجزل في ثوابه
تشـيله اقـدامٍ(ن) صخايف بالخـطـاواي مدلّعــنّه
دلّعــنّه وعـــذبنّي حـــيل فـي خــــفّة ثـيـــابه
المـفـاتن ضـيّعـن عـقـلي وغـصــب امّـشـينّه
يا كـثر ما امشي وأنا ساهي واوصـل حـد بابه
وكـثرها انشـلت يديني قـبل لا هن يطـرقـنّه
كاسـر الخاطـر بنفسي فـوق دمعٍ(ن) وإنتحـابه
كل خـوفي من صدود(ن) للرداوي يحـولنّه
حار بي ذاك السؤال اللي عجزت اسمع جوابه
اتوجــد في ضــمـيري لـين رده صــار مـنّه
 يا وسـيط العـشــق بالله تعـجّــل في خـطابه
خـذها مني اصـدق علومي ورد العـــلم منّه
يا هو جاد بوصل يروي وألا شتت هالسحابه
ما نبي عـتمة غـيومٍ(ن) دام نوره يحجــبنّه

شــــعـر
نواف بن يوســف الســعـداني
الأربعــــــاء   23/01/1432هـ  ///  30/12/2010م

آه .. يا صـوت المـرايه


(( صـوت المـرايه ))

آه .. يا صـوت المـرايه  ...  لا تـعــــــذبنـي كـــفـايه
العـــــتـب زايـد عــــليّه  ...  وأنـا يكــــفـيني اســـايه
اصــرخ بوجـهـك كــثير  ...  واتعـــذب مـن صـــدايه
قلبـي مـهـما تجــرحـينه  ...  ينتـظـــر مـنك الرعــايه
لا تغــــــربت بـزمــــاني  ...  إنتي بـس اللي مــعـايه
كــــنـت مــتـأمـــل بـإنك  ...  تنجــــــديني مـن بــلايه
دمــعـي هــليته امــامـك  ...  والبـكـا مـا كـان غـــايه
يـا المــــرايه عـلمـــيني  ...  من هـو يتحـمـل سوايه
كل مــره كـنت اجـي لك  ...  اتـذكــــر بـك خـــــطـايه
ودي لـو مــره بوجــهك  ...  تنمحـــي كـل الجــــنايه
لما اجـــيب الحــزن كله  ...  وتنعــكـس كل الحــكايه
لمــا اناظــــر فــيك إنتي  ...  واحــمـد الله ع الهـدايه

شــــعـر
نواف بن يوســف الســعـداني
يوم الأربعــــاء     28/04/1433هـ  ///  21/03/2012م

كنت اشـــوفـك و اتـمــنى اكلمـــك


(( أحــلى صــدفة ))

كنت اشـــوفـك و اتـمــنى اكلمـــك
بس خـــفـت إنـي بـردك انـصــــدم
قلت باجـــرب اجــــيلك و اســـألك
و الأمـــل إنك بوجــهـي تبتـســــم
و اتعـــذر بإني كـنت أنا اعـــرفـك
لكن إني ناسيٍ(ن) وش هو الاسم
و بين كلمـة و كلمـة لجـل اتذكرك
ينقـضي وقـتي سـوالف وانسـجـم
و تســمح بوقــتك عـشــان اتأملك
لين وجــهـك في خــيالي ينرســـم
طال عذري وما بغـيت أنا اشـغـلك
لا شـغـلك الله بشـي(ن) مـا قـســم
بس شــرفـني وجــودك حـضـرتك
أحلى صدفة تحـققت من غـير علم
وإن بغـيت الصدق أنا اللي عاشقك
قــبل لا اعـــرفـك تخـــيلتك حـــلم
ودام ربـي كـاتب(ن) لي شــوفـتك
لا تـرد الوصــــل ومــنّك ننحــــرم
يمكن اتجــرأ واجـي واصــارحــك
وحـلم كل العــمـر في لحـظـة يتـم

شــــعـر
نواف بن يوســف الســعـداني


15/04/1430هـ  ///  04/04/2009م

الأربعاء، 21 مارس، 2012

آسف ... تخـيلتك وهـم تعـشـقـيني




اصعب اللحظات هي تلك اللحظه التي تكتشف فيها أن كل ذلك الحب الذي عشته ماهو إلا وهم ، وذاك الشخص الذي ظننت أنك تحبه لم يبادلك صدق المشاعر ابداً ، فتلوم نفسك وتقول :
( آسـف الظاهر أنا اللي فهمتك غلط ):::::


(( تخــيلتك تعـشــقيني ))

جـــيتك وأنا كلي أمـــل فـيك مـوعـــــود
يســـقـيني لك عـمـر(ن) ويروي ســـنيني
جـــبت الهـــــدايا لك تغــــــاليف وورود
عـطــــرٍ الهـــوى من وردة اليـاســـمـيني
رتبـت لك كلـمــــات وبذلت مجــــــهـود
حـــيل انتظـــرت بشــوق لحــظة تجــيني
شـوفـتك فجــر(ن) يمحي ليال(ن) سـود
عـلى أمـــل بـســــمـة رضــى تحـــتـويني
لا مـا توقــعـت اســـمـعـه اقـسى مـردود
لا مــا تـوقــعـــــــتك أبــد تجـــــــرحــيني
خــنقـتي حــب(ن) بالمـهــد تـوه مـولود
ومـــاتت أحـــــلامي كـــثر دمـــع عـــيني
تســـاقـطـت اوراق عـمــري وأنا عـــود
فــينـي ذبــل ورد الغــــــــلا والحــــنيـني
وضــاعـت آمـالي بعــد رفـض وصــدود
يعــني خــــلاص إنتـي كـــذا بتبعـــــديني
يعـني تجـــازين الوفـــا بصــد وجـحــود
وإلا عـــلاقــتنا خــــــطا !!.. فـهـمــــيني
آســـف توهـمــت وتجــاوزت أنا حـــدود
لمـــا تخــــيلتك وهــــــــم تعــشــــــقـيني
حــــلم ووهـــم وصــلني لدرب مســـدود
جـــيتك فـــــرح وإنتـي بألـــم تتـركـــيني
اثــاري عـمــري بالفــرح كان محـــــدود
كــنتي تـواســــيني وحــســــبتك تبـــيني
هي غلطـتي كانت .. ولا فهـمت مقصـود
صــــادق بحـــبي والأمــــــل تفـهــمــيني
لكـن نـهاية صــدقي يحـسـب لي مـنقــود
آسـف على صـدقي وعـسى تســامحـيني

شــــعــر
نواف بن يوسـف الســعـداني
يوم الإثنــين   5 / 3 / 1430هـ  ///  2 / 3 / 2009م

الاثنين، 19 مارس، 2012

ألا ويـلـي مـن ســــهـام العــــيـوني ..

(( ســهام العــيوني ))

ألا ويـلـي مـن ســــهـام العــــيـوني
أون مـــن الألــــــم وأنـا صـــــــويـبي
ونــين الجــــرح صــاير لي لحــوني
اغــــني ولا ابـي جـــرحـــي يـطـــيبي
تعــمــد يـرمــي النـظـــــره فـــتـوني
ســـهـام العــشـــق ترمـى ولا تخــيبي
غـرس سـهـمه بـدون أيت طــعــوني
دخــل قـــلبي بأســـلوب(ن) عـجــيبي
سهم مـسـموم في طـرف(ن) حـنوني
ولـو مــهــمــا فـعــــــل لا مـا اعــيبي
أنـا كــلـي فـــــداه اللــــي يـمـــــوني
وش الـدنيــا إذا مــــا هــــو حـــبيـبي
أنا اللي كـنت عــايش فـي سـجـــوني
وســط ربعــي واحــس إنـي غـــريبي
إلــين الـزيـن صـحـى لي شـجـــــوني
واطـلق روحـي من سجـن(ن) كـئيبي
وخــل الحــــزن بعـــــيوني يهــــوني
وحــرر قـلبي من قــيد(ن) عـصــيبي
وصرت اعـشـقه باحساس(ن) جنوني
رغــم جــرحه غــدى لي هــو طـبيبي
هـــلا باللي نظـــــر عـــينه مــــزوني
تهــل أقــوى مطــر باقصى الشـعـيبي
وتســقي خــاطـري بكحـــل العــيوني
واصــير اضحــك ولـو إني صــــويبي
                 
شــــعـر
نواف بن يوســف الســعـداني

الخـمــيس       12 / 12 / 1431هـ  ///  18 /11/ 2010م

الأحد، 18 مارس، 2012

كـنت مـتأمــل اشــوفـك


(( مـتأمــل اشــوفـك  ))

كـنت مـتأمــل اشــوفـك  ...  ليت تسمح لي ظروفك
مدري وقتك وإلا خوفك  ...  مــانعك توفـي بوعـدك

جـبت لك شـوقي هـديّه  ...  وكــــان ردك لـي أذيّه
لا تقــول اصـــبر علـيّه  ...  من عــرفـتك هـذا ردك

أنـا ســـاكت مـا اتكـــلم  ...  بس لـي روح(ن) تـألم
قلــبي مــا وده يتـعـــلم  ...  لو جـرحـته بكثر صدك

قلــب حـــبك مـا يتـوب  ...  غـصـب عـنّه لـو يذوب
لو عـرف طـبعك كذوب  ...  باقي مـتأمل في وعـدك


شــــعـر
نواف بن يوســف الســعـداني
يوم الســبت    27/02/1433هـ  ///  21/01/2012م

الخميس، 15 مارس، 2012

صــرخة ضــمـير(ن) نادته كان يمــديه ..



يكـفـي على قـلبي من هـــمـــوم يكــفـيه
يكــفـي بداخــل قلبـي هالحــزن مـنحـــوت
اطــلب مـن الله والـرجــــا إنـه ينـجّــــيه
ادعـي وقـلبي كـله اخـــشــــوع وقـــنـوت
تـايب ولا ادري كــيـف ربـي ابـرضــــيه
دلـونـي درب(ن) كان بالحـــق مـنـعـــوت
ودي اقــــدر قـيمـــة الوقــــت واغــــليه
واعــيش في وقــت(ن) ثوانيـه يـاقــــوت
وذاك الزمـــــان اللـي بـلانـي بـاخـــــلّيه
عــســى بجــــنّة ربـي تبنـى لـي بـيــــوت
تغــــنيـني عـن بيت(ن) أنا كــنت بـانيـه
امـن الذنـوب اللـي بـدت صــــار تـابــوت
داخـــل مــرايا صـحـــوتي بـانت وجــيه
كــثر العـــتب فــيها تمـــنى لـي المــــوت
قلت اعــتزل درب(ن) أنا كـنت مـاشــيه
واسـكن مكان(ن) ظـاهره صمت وسكوت
ضـجــة حـــكي فـي كـل زوايـا محـــانيه
صــوت الضـمـير اللي من الذنب مـكبوت
حـكي العــيون اللي بهـمـس(ن) بتحـكيه
يطغى على الجـدران صرخات من صوت
محـد(ن) سـمـعـني غير رب(ن) اناجـيه
ادعــيه في وقـت السـحــر دعـوة اثبـوت
العــين فـيها الصــدق مـن دمــع تبـكــيه
حــتى احـــس إني بهالـوقـــت مـمــقـوت
فـيني شــعـور(ن) نادم(ن) لـو اواســيه
طـــعــم المـــرارة فـيه لـو كان من تـوت
والقــلب عـــارف غـلطـــته فـي تمـاديه
مـــبداه غـلـطـه لـين ذنبـه غــدى بيــوت
صــرخة ضــمـير(ن) نادته كان يمــديه
يلحــق على التـوبة قــبل حــزة المـــوت
محـد(ن) عرف وقـت المنيه متى تجـيه
يا الله أنـا طــــالبك لا يـفـــوتني الفـــوت

شــــعـر
نواف بن يوســف الســعـداني

يوم الإثنــــين       19/04/1433هـ  ///  12/03/2012م



الفيديو الأول



الفيديو الثاني