الجمعة، 6 أبريل، 2012

جـيت اقـدم اعـتذاري ..


(( اعــتـــــذاري ))

جـــيت اقـــدم اعــــتذاري  ...  والـهـــــم للحــــــال بــاري
في رجا إنتي تســامحـيني  ...  والرضى يـطــفـي لي ناري
في خطاي العـذر محـمـود  ...  دام جـا من غــير مقـصـود
افـــتح لي يا حــبي قلـبك   ...  حــرام تظـلمـني بـصـــدود

قلت لك كـلمـــة وطـــالت  ...  عـن قـصـــدها حــيل مــالت
ودي اشــــــوفـك وابيـّـن  ...  لكـــن ظــــــروفــك تــوالـت
لا تظن بي سوء ظـن(ن)  ...  خـــــابرك بـي مـا تخـــــوّن
خــلك مـثل مـا أنت دايــم  ...  ولهـمـــي دايــــــم تهــــــوّن

لا تــزيـد هــمـــي عــليـّه  ...  وتـشـــمّـــت النــــاس فـــيّه
كــــنـك تبـيـــــهـا مـن الله  ...  والحـــــين جــــاتك هـــديه
ناســــي يا روحي وفــايه  ...  وذكـــــــريــاتـك مــــــعـايه
دور عـلـي شــي يـشــــفع  ...  يمــكـن تعــــدي خــــطــايه

مـا غــيرك إنت فـي بــالي  ...  من رحــت عـــايش لحـالي
رسـمـت لك أحلى صـوره  ...  راســـمـها لك فـي خـــيالي
عـــندي أمــل في حـــنانك  ...  ترجــــع ويرجـــع زمـــانك
ترجــع لقلــب(ن) يحــــبك ...  هـو مـوطـــنك هـو مـكــانك

شــــعـر
نواف بن يوســف الســعـداني
11/12/1418هـ  ///  08/04/1998م