الأحد، 20 مايو، 2012

ألا يا اللـي تنــاديني ...



(( يا اللي تنــاديني ))

ألا يا اللي تنـاديني مـن بعــــيد(ن) تمـد كـفــين
دخـيلك لا تشـب الشـوق وتحـرق قـلب من حبك
ترى صوتك وصل قلبي واطـرب مني السـمعـين
ولكـن مـا دريت غـــياب يـوم(ن) حــــيل أثر بك
ولكن ابشــري باللي يجــيك الحــين لـو تبغـــين
بلحــظة رمـشــة عـــيـونك تلاقـــيني أنا جـــنبك
على قلبي ابد ما يهـون دمـعـك يجــرح الخــدين
باجي لك غـيث من تحـنان واروي لك ظما قلبك
أنا مـثلك بعـــد مشـتاق وحـطي تحــتها خــطـين
قـدامــك اداري الشــوق وبغـــيابك أنا احــلم بك
ولو كنت ادري هالغــيبة بتقـســم قـلبك للنصـين
تفضح كل خفايا الشوق وصوت الحب يجهر بك
كان اسـتعـجـل الغـيبة واكتب لك عتب سـطـرين
عـتب عـاشــق تعــب منك وقـلت حــيلته بدربك
باهوجس بك وداع وصد غصب منه بعـد تبكين
باصحي احـسـاسك النايم واخلي الهم يلعــب بك
واحـرك فـيك لوم النفـس على ما كـنتي تتغــلين
على صــمـتك وقـل البـوح يـوم إني أنا قــــربك
لكن ليت لي قلب(ن) قـسـى من كثر ما تقـسـين
مـا هــو مـثل قلبي اللي يزيد اكـثر ويغــــرم بك
أنا ما كنت مـتعــمـد يجــيك الجـــرح لـو تدرين
ولكن حــوبة المـظــلوم ومـنها حـاســــبك ربك
على كثر الجفا بالأمس غديتي اليوم لي تعـطين
زمــانك جــاك ضــد بضــد عشان تكـفــري ذنبك

شــــعـر
نواف بن يوســف الســعـداني

13/03/1430هـ  ///  10/03/2009م